أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار اقتصادية ومالية / موظفون في نوكيا: الخلافات داخل الشركة تؤثر على الأولويات

موظفون في نوكيا: الخلافات داخل الشركة تؤثر على الأولويات

أول تشرين ثان/نوفمبر (د ب أ)- أعرب موظفون في شركة نوكيا الفنلندية لأجهزة الاتصالات عن شعورهم بخيبة الأمل لأن إدارة الشركة تنشغل بالخلافات على حساب الاهتمام بالأولويات، منذ استحواذها على شركة ألكاتيل لوسينت، الفرنسية الأمريكية المنافسة لها، مقابل 18 مليار دولار في عام 2016.”

ونقلت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن لاس لاوريكانين، وهو ممثل للموظفين بمقر الشركة في مدينة إيسبو قوله: “لابد أن تكون الإدارة التنفيذية أكثر اهتماما بالعمل.. المسألة سياسية بحتة، والبعض يفضلون مصالحهم الشخصية ويرفضون طرق العمل المعتادة”.

وكانت شركة نوكيا خفضت توقعاتها بشأن أرباحها المستقبلية، وأوقفت العائد على أسهمها الأسبوع الماضي. وألقى خبراء ومحللون باللوم على تراجع استثمارات الشركة في مجال الأبحاث والتطوير، فضلا عن مشكلات تنفيذية علاوة على السياسات الداخلية المعمول بها في الشركة.

وأفادت “بلومبرج” بأن هذا التراجع في أوضاع الشركة يظهر أن نوكيا تكافح لمواصلة التنافس مع إريكسون السويدية وهواوي الصينية في مجال شبكات الجيل الخامس للهواتف المحمولة.

وكان راجيف سيري، المدير التنفيذي في نوكيا، صرح الأسبوع الماضي بأن خطة الاندماج مع ألكاتيل لوسينت قد تعقدت، لأن نوكيا اضطرت إلى التعامل مع مشكلات تتعلق بالتشابه في المنتجات ونقل الخبرات.

ورفض ممثل لشركة نوكيا الرد على سؤال بشأن مخاوف موظفي الشركة إزاء سياساتها الداخلية.

وتضاعفت القوة العاملة لدى نوكيا منذ استحواذها على ألكاتيل لوسينت، ووصلت العام الماضي إلى 103 آلاف موظف. ويتمركز حوالي 85 بالمئة من موظفي الشركة الأوروبيين خارج فنلندا

عن دلال العتيبي

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى