أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار سياسية ودولية / أردوغان يستعطف الأكراد في الانتخابات

أردوغان يستعطف الأكراد في الانتخابات

خابت مساعي أردوغان بعد أن ألقى أكاذيبه قبل انطلاق الانتخابات المعادة لمقعد بلدية إسطنبول، كمحاولة يائسة منه لاستعطاف الاكراد وجذب أصواتهم التي تتعدى الـ 2 مليون صوت لمرشحه بن علي يلدريم، حيث صرح أردوغان في حفل عشاء بمركز هاليتش للمؤتمرات في إسطنبول قائلاً: “الأكراد أشقائي وخدمتهم واجبة، فلا تمييز بين تركي أو كردي أو لازي أو شركسي أو بوشناقي”.

تناقضات تتلوها تناقضات تصدر عن أفعال واقوال أردوغان مما يوضح عدم مصداقيته، أقواله تناقض أفعاله، وبالعودة للانتخابات البلدية في إسطنبول في مارس من العام الحالي، أمر أردوغان قبل ساعات من الانتخابات الأمن بقمع الأكراد، حيث داهمت الشرطة التركية 127 منزلاً ومقراً لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي واعتقلت خلال العملية أبرز السياسيين من الحزب بينهم أعضاء الحزب في مجلس بلدية إسطنبول واتهمهم أردوغان بدعم الإرهابيين من حزب العمال الكردستاني، فضلا عن الإبادات التي يمارسها أردوغان ضد الاكراد في شمال العراق وغيرها.

كما قامت قوات الأمن التركية سابقاً في مشهد أقل ما يوصف به أنه في غاية القسوة واللاإنسانية بسحل مسنة تركية تظاهرت تعاطفاً مع الأكراد المسجونين في سجون أردوغان، فلم ترتكب المسنة أي ذنب غير أنها عبرت عن رأيها وطالبت بإطلاق سراح المسجونين من الأكراد من السجون لتجد كل هذا العنف من الضرب والسحل.

وبعد كل هذا، لم ينفع استعطافهم والاستجداء لكسب أصواتهم، لم يقعوا في الفخ مرة أخرى، ففي السابق حين استعطفهم وكسب أصواتهم زج بهم في زنازينه.

عن دلال العتيبي

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى