أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار سياسية ودولية / إنستغرام يستهدف فيديوهات تيك توك ويقلل تقييمها

إنستغرام يستهدف فيديوهات تيك توك ويقلل تقييمها

يبدو أن تطبيق ”إنستغرام“ قد قرر تصعيد منافسته مع ”تيك توك“ بتحديث جديد يستهدف الفيديوهات التي تحمل العلامة المائية لمنافسه. وتطلق شركة ”إنستغرام“ التحديث كإضافة لخوارزمية مكلفة بتوصية خاصية ريلز Reels للمستخدمين الذين يودون إنشاء محتوى فريد من نوعه على المنصة، بدلاً من تشارك المقاطع من تطبيقات أخرى، ومن شأنه خفض تقييم أي فيديو على ”إنستغرام“ يحمل العلامة المائية لـ“تيك توك“ حتى لا يظهر ضمن أول النتائج في البحث.

ووفقا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أطلق ”إنستغرام“ خاصية ريلز قبل 5 أيام فقط من إعلان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب عن خططه لحظر تطبيق ”تيك توك“ الصيني في الولايات المتحدة، في محاولة الهيمنة على سوق محتوى الفيديو. ومع ذلك، بعد 6 أشهر، لم تحقق خاصية ريلز المكاسب التي توقعتها ”إنستغرام“، ولا يزال ”تيك توك“ موجودًا كمنافس على الساحة ويزدهر مع بلوغ مستخدميه 100 مليون في الولايات المتحدة وحدها فقط، الأمر الذي قد يكون دفع ”إنستغرام“ لاستهداف الفيديوهات التي تحمل علامة التطبيق، لتحفيز المستخدمين على خلق محتوى مبتكر على إنستغرام.

وتوفر ريلز للمستخدمين أدوات تحرير الفيديو التي تسمح لهم بتصوير مقاطع فيديو مدتها 30 ثانية مع التعليقات والموسيقى، في حين يوفر تيك توك ميزات مماثلة، ولكنه يسمح بمقاطع تصل إلى 60 ثانية. وقال المتحدث باسم ”إنستغرام“ ديفي ناراسيمهان: ”نحن نبني على ما تعلمناه من خاصية الاستكشاف لترشيح مقاطع فيديو ممتعة ومسلية في أماكن مثل صفحة ريلز، وتخصيص التجربة، ونتحسن في استخدام إشارات التقييم التي تساعدنا على التنبؤ بما إذا كان الناس سيجدون مقاطع الفيديو مسلية، وما إذا كان ينبغي علينا ترشيحها“. وأوضح ناراسيمهان أن ”إنستغرام“ أجرى استطلاعا بين مستخدميه، ووجد أن العديد من مقاطع الفيديو على ريلز غير مرضية؛ لأنه يُعاد تدويرها من تطبيقات أخرى أو مشوشة، وأن هذا ما دفع التطبيق لإطلاق التحديث الجديد.

عن mooj

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى