أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار سياسية ودولية / إيطاليا: إيقاف 10 أشخاص يشتبه في تمويلهم المتطرفين في سوريا

إيطاليا: إيقاف 10 أشخاص يشتبه في تمويلهم المتطرفين في سوريا

قالت الشرطة الإيطالية اليوم السبت إنها ألقت القبض على عشرة أشخاص يشتبه في أنهم ارتكبوا جرائم مالية بقصد توفير الدعم المالي لجماعة “جبهة النصرة الإرهابية” في سورية.

ويضم المشتبه بهم ثمانية تونسيين وإيطاليين اثنين، وبينهم إمام مسجد بمنطقة “أبروتسو”، وسط إيطاليا، ومستشار ضرائب إيطالي.

وأضافت الشرطة وشرطة الأموال العامة أن العشرة يواجهون اتهامات بتنفيذ عمليات غسل أموال وتهرب ضريبي، نجحوا من خلالها في توفير “مبالغ طائلة من المال” لجبهة النصرة.

وأوضح بيان أن بعض هذه الأموال، بالإضافة إلى تبرعات جرى جمعها داخل المساجد، “كان من المفترض تخصيصها لتمويل أنشطة المنظمة الإسلامية المتطرفة /جبهة النصرة/”.

كما استفاد من هذه الأموال عدد من الأئمة أصحاب الأفكار المتطرفة في إيطاليا، وبينهم واحد كان أدين وسجن في قضية تتعلق بالإرهاب في الماضي، وآخر طرد من إيطاليا بسب أفكاره المتطرفة، بحسب ما ذكرته الشرطة.

وكان المصدر الرئيسي الذي نظم عملية جمع الأموال رجل أعمال تونسي يعيش في “أبروتسو”، وقد تمكن من خلال شركاته التي تعمل في مجال تطوير المباني وتجارة السجاد من جمع “أموال غير مشروعة”.

وكان أحد الأساليب التي لجأ إليها في هذا السبيل، دفع أجور زائدة للموظفين، ثم مطالبتهم بأن يعيدوا الزيادة نقدا، وبالتالي توجيهها إلى أنشطة غير قانونية.

وأوضح مسؤولو الشرطة في مؤتمر صحفي أن هذه الأموال تجد طريقها إلى ألمانيا أو بريطانيا أو بلجيكا، قبل تحويلها في نهاية المطاف، وعبر دول أخرى، إلى تركيا أو سورية.

كما صادرت الشرطة الإيطالية اليوم أصولا بقيمة حوالي مليون يورو (1ر1 مليون دولار)، تشمل شقتين اشتراهما بعض المشتبه بهم

عن دلال العتيبي

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى