أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار سياسية ودولية / الرّئيس الجزائري يعلن حل البرلمان وإطلاق سراح 33 معتقلا

الرّئيس الجزائري يعلن حل البرلمان وإطلاق سراح 33 معتقلا

اعلن الرّئيس الجزائري، عبد المجيد تبون اليوم الخميس، عن حل الغرفة السفلى للبرلمان “المجلس الشعبي الوطني”، كاشفا عن إجراء انتخابات تشريعية مبكرة.وقال تبون في كلمته التي وجّهها للأمة بمناسبة الاحتفال بيوم الشّهيد “كنا قد قلصنا من صلاحيات رئيس الجمهورية وقوينا من صلاحيات البرلمان، ولذلك قررت حل المجلس الشعبي الوطني الحالي وسنمر مباشرة إلى انتخابات خالية من المال الفاسد وغير الفاسد”.كما شدّد تبون على “ضرورة فتح الأبواب للشباب، كي يكون للشّباب وزنه السياسي يجب أن يقتحم المؤسسات السياسية”.وأعلن تبون في كلمته عن عفو رئاسي شمل 30 معتقلا حكم عليهم نهائيا في قضايا الحراك.كما أعلن الرئيس الجزائري في ذات الخطاب عن “عزمه على إجراء تعديل حكومي خلال الـ48 ساعة المقبلة يشمل القطاعات التي يشعر المواطن بنقص في تأديتها لمهامها”.وأعلن تبون عن عفو رئاسي شمل أيضا عددا من المعتقلين الذين لم تصدر أحكام عليهم بعد، أو ما زالوا على ذمة التحقيق، حيث كان يقصد المعتقلين بسبب قضايا الحراك والرّأي.وأضاف تبون في كلمته، أن مجموع عدد المفرج عنهم الإجمالي يوم غد الجمعة سيكون بين 55 و 60 معتقلا.وأضاف: “أنه سيتم الشروع في وضع الآليات القانونية للمرصد الوطني للمجتمع المدني والمجلس الأعلى للشباب والمحكمة الدستورية، في أجل أقصاه شهر”.وفي الشأن الدولي، رحب الرئيس تبون بالاتفاق الأخير الذي توصلت إليه الأطراف الليبية، كما جدد دعم الجزائر الكامل للقضيتين الفلسطينة والصحراوية.

عن thecreator2013

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى