أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / أبل تكشف عن الكمبيوتر اللوحي الجديد «أي باد برو»

أبل تكشف عن الكمبيوتر اللوحي الجديد «أي باد برو»

أزاحت شركة أبل الأمريكية للإلكترونيات الستار عن الكمبيوتر اللوحي الجديد “أي باد برو” الذي يتميز بتصميم جديد وأداء متطور يعكس إمكانيات الجيل المقبل من الأجهزة الإلكترونية، ويمثل أكبر تغيير على الاطلاق تجريه الشركة الأمريكية العملاقة على جهاز أب باد.

ويتوافر “أي باد برو” الجديد بشاشتين بحجم 11 بوصة و9ر12 بوصة من فئة “ليكويد ريتينيا”، وتمتد مساحة الشاشة إلى الأطراف الخارجية للجهاز، وهو يعمل بتقنية “فيس أي دي” لفتح الجهاز إلكترونيا بمجرد نظرة من المستخدم، وذلك بغرض الحفاظ على خصوصية البيانات.

ويتفوق الجهاز “أي باد” في الأداء عن معظم أجهزة الكمبيوتر المحمولة في الأسواق حاليا بفضل الرقاقة الإلكترونية “إيه 12 إكس بيونيك” وتقنية “نيورال إينجين” المتعلقة بتنفيذ المهام ذات الصلة بالذكاء الاصطناعي.

ويتصل الكمبيوتر اللوحي “أي باد برو” مغناطيسيا بالجيل الثاني من “أبل بنسيل” أي “قلم أبل” الذي يعتبر بمثابة وسيلة جديدة تماما للتفاعل مع التطبيقات الإلكترونية.

ويعمل “أي باد برو” الجديد بلوحة مفاتيح ذكية تحمل اسم “فوليو” وتتسم بتصميم انسيابي قابل للتعديل من أجل سهولة أداء مختلف الوظائف.

وأفادت وكالة بلومبرج للأنباء أن مبيعات أجهزة أي باد وصلت ذروتها خلال الربع الأول من العام المالي 2014 عندما وصل عدد الأجهزة المباعة حوالي 26 مليون وحدة، وباعت أبل حوالي نصف هذا العدد خلال الربع السنوي الذي يشهد موسم العطلات العام الماضي.

ورغم تراجع متوسط أسعار البيع وانكماش سوق أجهزة الكمبيوتر اللوحي بشكل عام، إلا أنه مازالت هناك أسباب تدعو للتفاؤل من بينها أن جهاز أي باد بدأ يكتسب الزخم مرة أخرى بفضل برنامج تشغيله الجديد وطرح إصدارات رخيصة الثمن من الجهاز، وكذلك لأن الشركات المنافسة مثل أمازون وسامسونج لم تطرح أجهزة منافسة في الأسواق مؤخرا.

ل فيليب شيلر، نائب الرئيس الأول لقسم التسويق حول العالم في شركة Apple: ”يُمثل iPad Pro الجديد خطوة كبيرة نحو الأمام في ما يتعلق بالقوة والإبداع والحوسبة على الأجهزة المتحركة؛ إذ يأتي بتصميم جديد كلياً أكثر نحافة، وشريحة A12X Bionic فائقة السرعة التي تسمح له بإنجاز المهام بسرعة كبيرة، وميزة Face ID التي تفتح قفل الجهاز بغض النظر عن اتجاه الإمساك به، سواءً أكنت تجلس أم تقف، أم أكنت تضع iPad Pro على المكتب أم فوق ساقيك، أم كنت تستخدمه مع Smart Keyboard Folio وApple Pencil الجديدين. iPad Pro جهاز متحرك غير مسبوق، فهو يتمتع بشاشة Liquid Retina باهرة تغطي الواجهة بالكامل وصولاً إلى الزوايا المُدورة، وأداء مذهل يتفوق على معظم أجهزة اللابتوب، وFace ID، ويدعم Smart Keyboard Folio الجديد وApple Pencil الجديد، بالإضافة إلى كاميرات ومستشعرات جديدة ومطوّرة توفر تجارب واقع معزز أفضل من أي جهاز آخر، وموصل USB-C عالي السرعة، ومكبرات صوت أعلى، وشبكة لاسلكية أسرع، والمزيد، كل ذلك في جهاز أنحف يتمتع بعمر بطارية يدوم طوال اليوم وحجم أقل بنسبة 25 بالمئة.“

يتميز iPad Pro بالشاشة الأكثر تطوراً في العالم، وهي شاشة Liquid Retina باهرة تغطي الواجهة بالكامل وتصل إلى الزوايا المدورة بشكل انسيابي مع منحنيات إطار iPad Pro. شاشة Liquid Retina الجديدة في iPad Pro هي الشاشة الأكثر سطوعاً ودقة في الألوان من بين كل شاشات Apple، وهي تأتي بزجاج مصقول بدقة، والحجب المتقدم لكل بكسل، والتنعيم الفوري على كل بكسل فرعي، كما تتميز بدعم لمجموعة ألوان واسعة، وتكنولوجيا True Tone، وطبقة مقاومة للانعكاس تقدم تجربة طبيعية ومريحة في المشاهدة بالداخل والخارج على حد سواء. وتعمل تكنولوجيا ProMotion على ضبط مُعدّل تحديث الشاشة بشكل تلقائي وصولاً إلى 120Hz، ما يوفر سلاسة في التمرير واستجابة مذهلة في iPad Pro.

يأتي iPad Pro الجديد موديل 11 إنش بشاشة أكبر مع عدد أكبر من البكسلات في الحجم نفسه الذي يتمتع به الموديل مقاس 10.5 إنش، ولكنه رغم ذلك يزن أقل من نصف الكيلوغرام. ويأتي iPad Pro الجديد مقاس 12.9 إنش بأكبر شاشة في iPad Pro في مقاس أسهل في الحمل، إذ يتمتع بحجم أقل بنسبة 25 بالمئة.3 يتميز الموديلان بسمك يبلغ 5.9 مم فقط، وهو أنحف تصميم لجهاز iPad Pro حتى الآن، ما يعني أن iPad Pro أصبح أسهل في الحمل والنقل إلى كل مكان.

شريحة A12X Bionic والجيل الجديد من المحرك الصعبي Neural Engine

صُممت شريحة A12X Bionic خصيصاً لجهاز iPad Pro، وهي الشريحة الأذكى والأقوى في أي جهاز تابلت، ومعها تكون المهام أكثر سرعة واستجابة مهما كانت متطلباتها

عن دلال العتيبي

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى